شعرت بشيء غريب يتحرك داخل رأسها وعندما ذهبت للطبيب كانت الكارثه التي اكتشفها والسبب صادم فإحذر ان يحدث لك هذا



شاهد فتاه فرنسيه شعرت بوجود شيء غريب في راسها وعندما ذهبت للاطباء طمانوها ولكن الطبيب الاخير صدما بالخبر



اصبحنا نعاني كثيرا من غياب الضمير للاسف وابشع صور غياب الضمير عندما يتعلق الامر بحياه الانسان فبسبب عدم التعليم الصحيح ووجود جامعات لا تهتم الاي بجمع المال فقط اصبح مهنه الطبيب سهله لدون تعليم او خبره من الطبيب وبسبب ذلك توجد اخطاء طبيه جسيمه ممكن ان تؤثر علي حياه المريض من هذه الحالات فتاه فرنسيه تدعي راشيل كانت حيويه وتحب الحياه وفي احدي الايام شعرت بوجود نتوؤ صغير اسفل راسها مما ادي الي قلقها واصابها بالذعر توجهت الي الطبيب المختص ولكنه قال لها لا داعي للقلق حول ذلك فانه مجرد نتوء وفتره ويختفي ولكن النتوء يزيد كل يوم اكثر من اليوم اللي قبله فتوجهت لطبيب اخر وقال نفس الكلام ولكن لا جديد يزيد النتوء والالم وذهبت للثالث والرابع وكل طبيب يقول نفس الكلام انه مجرد نتوء وياخذ وقته وسلمت راشيل بالامر الواقع بعد زياره اربع اطباء يقولوا نفس الكلام وحاولت النسان بعض الشيء وبعد فتره زاد النتوء وتحول الي ورم كبير بحجم راسها  كله ووقتها قرىت ان تذهب الي طبيب اخر لتفهم الامر ولكن كانت المفاجئه حيث ان الطبيب اخبرها انه وىم سرطانب نادر وقامت بالخضوع لعمليه لاستقصاله وللاسف قامت باستقثال جزء من الجمجمه ووضع بديل لها وقد اخبرها الطبيب ان السبب في ذلك التسخيث الخاطئ للاطباق الاربعه الذي سبقوه اذا علمت بالامر من اوله كان الموضوع اصبح سهلا وهذه حاله من حالات غياب الضمير لدي الاطباء وتزداد الاخطاء ويزداد معها عدد الوفيات
شاهدالفيديو من هنا

مجلة إجابات تصميم بلوجرام © 2014

يتم التشغيل بواسطة Blogger.