طفل يعانق والدته بقوة بعد خروجه من رحمها اغرب منظر شاهده الاطباء واذهلهم جميعا شاهد ماذا فعل سبحان الله


كل امرأة تظل تحلم باليوم التي تولد فيه طفلها، وتظل تحلم به، كيف تكون ملامحه، وتظل ترتبط به وهو في داخل بطنها، وتحكي له كم هي سعيد بلقائه، وكم منتظره بأن تضمه بين أحضانها، الأطباء حثوا جميع النساء بمحادثة الطفل وهو بداخل بطن أمه، لأنه يسمع كلامها، ويميزه، ويشعر بما تشعر به الأم، لذا على الأم أن تتجنب الشعور بالحزن، لأنه سيشعر مثلما هي تشعر.
طوال فترة الحمل يرتبط الطفل والأم ارتباط وثيق جدا، لا يفهمه أحد، فهو يعيش بداخلها ويشعر بكل شيء تكنه له، ويري كيف هي تهتم به، وما الحديث التي تقوله عنه لدي الجميع، فتتولد مع الطفل مشاعر حقيقة ربانية تجعله يميز أمه عن باقي الأمهات، ويكن لها نفس الحب التي تكنه له، ولهذا حدث شيء غريب عند ولادة أحد النساء، والتي جعلت الكل، يردد سبحان الله، فبعد ولادة الطفل، يخرج ليحضن أمه ولا يريد أن يفترق عنها، شاهد الفيديو وتعرف على قدرة الله سبحانه وتعالي، وكيف لهذا الصغير أن يفعل ذلك، في أول خروج له للدنيا ومشاهدته لأمه، لا تفوت الفرصة وتأمل قدرة الآن، شاهد الفيديو الآن من هنا ولا تتردد:-

مجلة إجابات تصميم بلوجرام © 2014

يتم التشغيل بواسطة Blogger.