رجل مكروه من أهل القرية لم يقبلوا بدفنه فيها بعد موته والسبب صادم قصه واقعيه اغرب من الخيال

رجل مكروه من أهل القرية لم يقبلوا بدفنه فيها بعد موته والسبب صادم قصه واقعيه اغرب من الخيال 


يوجد بعض من القصص التي تنتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتؤثر في نفوس من يقرأها، لأنها تحمل الكثير من العبر والموعظة التي تجعلهم يغيرون مسار حياتهم كليا، ومن ضمن تلك القصص هي قصة ذلك الرجل الذي لا يريد أحد أن يشارك في دفنه، ولا أن يحضرها.

وترجع أحداث تلك القصة في قرية صغيرة، وكان يعيش في تلك القرية ولكنه كان يسئ معاملة الناس بطريقة سيئة للغاية، وعندما توفي ذلك الرجل رفض كل أهالي القرية أن يقوموا بدفن ذلك الرجل، والمشاركة في جنازته، ولهذا قام ولده بأخذه والذهاب إلي الصحراء لدفنه هناك، وعندما مر أحد الأشخاص وهي من رعاة الغنم، هناك سأله لماذا تقم بدفن والدك بمفردك دون مشاركة الناس يلك في الدفن.

ورد عليه الولد برد مقنع ولكنه مخالف للحقيقة، حيث قال له أن والده كان يسئ معاملة الناس، وهم يكرهونه، ولكن لم يقل الحقيقة، وظل صامت حتى لا يفضح أباه مع ذلك الإعرابي، ولكن الحقيقة والسبب الحقيقي لا تصدقه، لأنها صدمت كل من قرأ القصة كاملة، وعلم السبب الحقيقي في قيام هذا الفتي بدفن والده وحده.
لا تفوت الفرصة وشاهد الحقيقة كاملة، من هذا الفيديو الآن من هنا:-   


مجلة إجابات تصميم بلوجرام © 2014

يتم التشغيل بواسطة Blogger.