هل تعلم ما هو السر وراء السائل الابيض الذي يخرج من فم فرعو


من الالف السنين اعتقد الفراعنة قديما في عودة الروح لذلك كانةو يقومون بتحنيط الجثث و دفن كافة اغراض المتوفي معه في مقبرته لكي يستخدمها في حياته الأخري و كانو شديدي الاعتقاد بتلك الأمور و قد صدقوايضا في ان الحياة بهذه الدنيا ما هي الا مرحلة انتقالية لحياة الخلود التي سيحيونها بعد ذلك و قد بقي جسد فرعون نبي الله موسي عليه السلام حتي اليوم باقيا ليكون عبرة لكل من يراه و قد كان بقائه خير دليل علي قدرة الله تعالي حيث أن مومياء رمسيس الثاني قد لفتت أنظار كلمن يراها و ذلك لأن بها أمرا غريبا للغاية حيث يخرج من فمه سائل ابيض حتي يومنا هذا بالرغم من مرور ألاف السنين علي موته و تحنيطه وهو الامر الذي أثار العديد من التساؤولات حول هذا الامر و حول السبب لوجود هذا السائل الابيض الذي لم يجف لألاف السنين اوضح خبراء المتحف المصري ان السر وراء خروج هذا السائل من فم مومياء رمسيس الثاني انه قد عاني في حياته من التهابات في اللثة بصورة مزمنة و حين تم تحنيط جثمانه بقيت الالتهابات علي حالها و لذلك فهي مازالت تخرج هذا السائل الابيض من فمه و قد قام فريق فرنسي متخصص في علم التشريح بفحص مومياء رمسيس الثاني للتعرف علي السبب وراء هذا السائل الابيض الذي يخرج من فم المومياء و قيل في هذا الوقت أن تلك المومياء قد توفيت غرقا و بعد ذلك تم انتشال الجثة و تحنيطها و تلك المادة البيضاء تخرج من فمه بسبب كمية المياه الكبيرة التي ملئت رئتيه من جراء غرقه فسبحان الخالق عز و جل الذي لا يخلق امرا الا و له حكمة و لعل تلك المومياء تبقي دليلا علي قدرة الله تعالي






مجلة إجابات تصميم بلوجرام © 2014

يتم التشغيل بواسطة Blogger.