اكبر معمر 256 عام يكشف عن سر غريب جدا قبل موته




 كنا نسمع في الماضي عن أناس يعيشون لأعمار تتجاوز ال100 عام و من كان يتعدي هذا العمر كان يصبح معجزة ولكن أن يعيش شخصا ما حتي يصل عمره الي 256 عام فهذا أمرا غريبا بحق و نادر الحدوث بل انه قلما نسمع عن مثل هذا الامر في زمننا هذا نظرا لكثير من الظروف المحيطة بنا في حياتنا مثل التلوث الموجود في الهواء و الماء و أيضا المواد المسرطنة الموجودة بالخضر و الفاكهة و الكثير من الامور التي تتسبب بطريقة مباشرة في وفاة الكثير من الأشخاص هذا المعمر هو الصيني " لي تشينك يون " و الذي كان يعمل بروفسير بأحدي الجامعات الصينية و قد بدأ عمله منذ كان في عمر العاشرة حيث عمل كطبيب أعشاب فكانت مهنته تتعلق بعمل أبحاث عن الأعشاب الموجودة بالجبل و دراستها و الالمام بكافة الامور الخاصة بها مثل فوائدها و أثارها و ذلك لكي يعرف مدي أهميتها في إطالة العمر
 و قد ظل علي مدي 40 عام كاملة لا يتناول سوي الأعشاب و حين بلغ عمره 71 عام و كان هذا في عام 1749 شغل منصب معلم الفنون العسكرية بالجيش الصيني و كان محبوبا للغاية من كافة المحيطين به و لم يكن لي هو الشخص الأطول عمرا ببلدته حيث أن معلم لي و الذي قام بتدريبه علي تمارين التشيقونغ و يقدم له النصح حول تناول الطعام الصحي و الاكثار من تناول الأعشاب التي تطيل العمر فهي الطريق الصحيح لإطالة العمر و قد عاش هذا الرجل حتي وصل عمره الي 500 عام و حين حان موعد رحيل لي سئل عن الأشياء التي تسببت في إطالة عمره لهذا الحد فكان جوابه " القلب الهاديء و الجلوس مثل السلحفاة و المشي مثل الحمامة و النوم مثل الكلب "و لكن بحسب ترجمة شاشة نيوز فإن السر الحقيقي وراء عيش لي هذا العمر الطويل هو أنه عاش بذهن صافي و ابتعد عن المشاكل و فضل العيش بسلام و تناول الطعام الصحي 


مجلة إجابات تصميم بلوجرام © 2014

يتم التشغيل بواسطة Blogger.