اماكن بالدجاجه اذا تم اكلها قد تكون عرضه للسرطان ..تنبيه لربات البيوت !




اوضحت بعض الدراسات التي تم اقامتها إلى انه يلزم علي السيدات عدم  الاقتراب عن تناول كل من أجنحة ورقاب الدجاج حيث انه قد تم اجراء بعدض الدراسات بناءً على الواقعه التي حدثت  فقامت إحدى السيدات بعدما شكت من الآم مبرحه في منطقه الرحم وبعد إجراء التحقيقات و التقارير الخاصه بلأطباء فتم اجراء عملية وبالفعل اقيمت العملية حيث قام الأطباء باستئصال قرحه كانت متواجده في  منطقه الرحم حيث اقاموا الاطباء فقاموا بالتحليل  ووجد أن بداخلها دم ذات لون داكن وبعد إجراء السيدة للعملية فاعتقدت أنها قد تم علاجها مما حدث لها ولكن ذلك لم يكن صحيح فبعد عدة أشهر من استئصال القرحة بدأت حالتها في التدهور وفذهبت إلى الدكتور الخاص بها لتسالها عن حالتها التي فقد وصلت إليها الطبيب بإجراء حوار معها بخصوص طبيعة طعامها وهل إذا كانت من عاشقيهم وخاصة الاجنحه فقد تم التاكيد أنها من عاشقي أكل الأجنحة والرقاب فأكدت بذلك شكوك الطبيب وتسألك كيف عرف المعالج أنها من عاشقي الدجاج فقال لها المعالج إلى انه في الوقت الحاضر تقوم مزارع تربيه الدجاج بحقن الدجاج بماده وهو عبارة عن جزء من الهرمون حيث يطمعون في أن يكبر حجم الدجاج وينمو بشكل أسرع من المعدل الطبيعي الذي يجب أن تنمو فيه حتى يحدث توازن ما بين ما يحتاجه المواطن من الدجاج وما بين ما يلزمه المجتمع حتى لا يحدث عجز ما بين المرغوب وما بين ما قد يحتاجه المجتمع حيث يفعل الذين يربون بحقن الدجاج في كل من الجناح أو الرقبة بتلك الهرمونات لذا تكون الهرمون المتركز بالفعل في معظم من تلك المناطق نتائج خطيرة علي جسم الإنسان حيث أنها هرمونات لذا يكون لها نواتج ضاره علي السيدات مما يجعل منطقه الرحم للسيدات عرضه للتعرض للقرح لذا أنصحك عزيزتي حواء الاهتمام بغذائك وان تقللي من أكل الأجنحة ورقاب الدجاج حرصا على سلامتك .

مجلة إجابات تصميم بلوجرام © 2014

يتم التشغيل بواسطة Blogger.