هذا الفيل عند لحظات وفاته أبكى سكان القرية بأكملها والسبب



بعد جعل الانسان لكل الحيوانات مستأنسه  فصارت هناك بعض العلاقات روحية بين تلك الحيوانات والانسان فصار اى منهم يتالم يشعر به الاخر وهذا وفقا لتواصل روحى عجيب موضوع قد شاع عبر الكثير من مواقع التواصل ويحكى عن فيل قد اثر فى الكثيرين وهذا عبر بعض الصور قد نشرها موقع هى بعض الصور لفيل يقال ان تلك الصور له وهو نائم على الأرض ويبكى بكاء غريب وتنهال الدموع على وجهه
يعيش هذا الفيل يانى فى حديقة حيوان موجودة فى إندونيسيا فهى تسمى بحديقة الموت وقد أنتشرت صور هذا الفيل عبر مواقع التواصل . لقد بكي عليهعديد  المن البشر وهذا لانه بكى كثيرا قبل الوفاة وهذا لان الفيل يانى يعانى من مرض قد ظهر عليه قبل موته بأسبوع واحد و حاول الأطباء بان فعلوا كل مافى وسعهم لأنقاذ هذا الفيل ولكن للاسف لم يجدوا اى طريقة لكي يعالجوه . لانه قد اظهر على جسد الفيل جرح كبيرة و شكل هنا قد حاول الأطباء ان يعالجوه ولكن كل المحاولات فشلت ولم ينقذوه من الموت وبعد نشر صوره على بعض مواقع التواصل قاموا الكثير من النشطاء بمهاجمة حديقة الحيوان هذة التى تفتقر الى العناية بالحيوانات ولديهم الأقفاص ضيقة جدا وغير نظيفة وغير مؤهلة لمعيشة الحيوانات وهذة تعد بيئة للأمراض التى تسبب احيانا فى وفاة الحيوانات تعتبر حالة هذا الفيل ليست اول حالة بل حدثت مع حيوانات اخرى فيوميا تموت العديد منهم فى حدائق إندونسيا ومن المفترض على حدائق الحيوانات الإندونيسية أن تتصرف وتطالب بمساعدات لحماية تلك الحيوانات من الوفاة.

مجلة إجابات تصميم بلوجرام © 2014

يتم التشغيل بواسطة Blogger.